السادات إستهداف النائب العام عمل إرهابى جبان والدولة مصرة على مواجهة الإرهاب


أدان أ/ محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " التفجيرالإرهابي الذى إستهدف النائب العام. مؤكدا أن هذا الإرهاب الأسود لن يؤثر على مسيرة الشعب الجيش والشرطة والقضاء فى مكافحة الإرهاب وإقتلاع جذوره مهما كلفنا ذلك من جهود وتضحيات.

وتوجه حزب الإصلاح والتنمية بخالص التمنيات بالشفاء العاجل للنائب العام فى هذا التفجير الجبان الذى يتأكد لنا كل يوم أننا كان يحكمنا جماعة لا تعرف أى شئ عن الوطنية وإنما كانت تجاهد من أجل السلطة وكرسى الحكم.

ودعا أعضاء الحزب أجهزة الدولة إلى بذل أقصى ما فى طاقتها من أجل ضبط العناصر الإرهابية التى تسببت فى التفجير، مؤكدا أن التفجيرات وإستهداف المسئولين تدل على الهمجية والرغبة فى الإنتقام الأحمق.

السادات يطالب الرئيس بالإفراج عن دفعات جديدة من الشباب المحبوسين فى ذكرى 30 يونيو


أكد أ/ محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " أن توحد الأحزاب حول فكرة عدم النزول للشوارع والإحتفال بالميادين خلال ذكرى 30 يونيو لتفويت الفرصة على عناصر الإخوان ومنع إندساسهم للقيام بأعمال عنف أو تخريب ضد الدولة المصرية تعد خطوة هامة تستحق التقدير وتنم عن مدى اليقظة والحس الوطنى الذى تتمتع به الأحزاب والقوى السياسية فى الفترة الحالية رغم السلبيات والمآخذ العديدة التى يعلمها الجميع.

دعا السادات الرئيس السيسى فى ذكرى 30 يونيو إلى القيام بإصدار توجيهاته مجددا بالإفراج عن مجموعات جديدة من الشباب من المحبوسين على خلفية تهم تتعلق بقانون التظاهر وما على شاكلتها حيث أن معظم هؤلاء الشباب قد شاركوا فى نجاح ثورة 30 يونيو وكانوا وسط الجموع الثائرة من المصريين ضد حكم الإخوان وهذه هى الذكرى الأولى لثورة 30 يونيو فى حكم الرئيس السيسى ويجب أن تمر عليهم وسط أسرهم خاصة وأن الرئيس وعد وأكد خلال كلمته الأخيرة فى إفطار الأسرة المصرية أن هناك دفعات من الشباب المحتجزين بتهم كخرق قانون التظاهروغيرها سوف يتم الإفراج عنهم دفعة تلو الأخرى وأوضح تفهمه لأن الظروف والملابسات التى مرت بها مصر أفضت إلى ذلك، ويتعين الاستمرار فى مراجعة الموقف إحقاقاً للعدالة.

أنورالسادات يتقدم ببلاغ للنائب العام للتحقيق فى وثائق ويكليكس السعودية


طالب أ/ محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " فى بلاغ إلى المستشار/ هشام بركات النائب العام بفتح تحقيق عاجل فيما نشره موقع ويكليكس ضمن وثائق مسربة لوزارة الخارجية السعودية تشمل أكثر من نصف مليون برقية ووثائق أخرى لـ«الخارجية» تتضمن اتصالات سرية مع سفارات المملكة حول العالم بعضها عبارة عن تقارير مصنفة «سرى للغاية» من مؤسسات سعودية بينها وزارة الداخلية والاستخبارات العامة.

وتخص هذه التسريبات بعض الأشخاص من السياسيين والاعلامين والفنانين على مدى الحكومات المصرية المتعاقبة .

أكد السادات أننا نريد من خلال التحقيقات معرفة حدود وتدخل الدور السعودى فى السياسات المصرية وعلاقته بالدين والسياسة وربما بعض الأشخاص والحركات المذهبية وهل لهذا التدخل تأثيرعلى السياسات المصرية داخليا وخارجيا وأيضا الدور الذى يقوم به السفير السعودى بالقاهرة لتحقيق هذه الأهداف وتأثيرها على الدورالمصرى فى المنطقة.

أوضح السادات ضرورة فتح التحقيق فىيما نشرته ويكليكس من وثائق وتسريبات لأنها تتعلق بالأمن القومى مشيرا إلى أن التحقيق سيكشف أيضا ما إذا كانت هذه المعلومات صحيحه ام خاطئة والجهة التي تقف خلف هذا النشر في هذا التوقيت.

شروخ في جبهة 30 يونيو

الصباح


مطالبات بضرورة مناقشة قانون الإرهاب فى حوار مجتمعى قبل إصداره

الاهرام

كتبت ـ عبير المرسي:

طالب عدد من القوى السياسية ضرورة إخضاع مشروع هذا قانون الارهاب للحوار المجتمعى قبل إصداره فى ظل غياب البرلمان عن المشهد السياسي.

وقال المهندس أحمد بهاء شعبان الأمين العام للحزب الاشتراكى المصرى ان مشروع قانون الارهاب هام للغاية وانه قد يحظى بقبول الكثيرين ، كما أبدى ملاحظاته فى نفس الوقت على مشروع هذا القانون مطالبا بضرورة ان يدار حوار مجتمعى حول هذا القانون لكى ينال رضاء وموافقة الأغلبية.

واشار الى ان هناك بعض الملاحظات التى تحتاج مناقشة وقبل إقرارها نظرا لأهميتها مثل المادة 8 التى تعفى قوات الأمن من نتائج استخدام القوة فى مواجهة الرهاب ولابد هنا من تحديد الأمر بشكل أوضح لظروف استخدام هذه القوة وحماية استخدامها حتى لا تكون رخصة لإستخدام أعلى درجات العنف فى غير موضعه.

ومن جانبه أكد المهندس محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية أن قانون مكافحة الإرهاب يجب أن يصدر من خلال البرلمان ويتم عرضه لحوار مجتمعى وأخذ أراء المنظمات الحقوقية فى هذا الشأن ولسنا الآن فى حاجة لقانون جديد وكان لابد من إجراء تعديلات فقط على قانون العقوبات والاكتفاء به مع تفهمنا الكامل لخطورة المرحلة الحالية وضرورة مواجهة كل من يهدد آمن وإستقرار الوطن لكن لابد وأن تخرج القوانين بتوافق مجتمعى وأن يستهدف القانون من تم وضعه لأجلهم دون التأثير على حريات الآخرين أو تكميم الأفواه.

واشار المهندس حازم عمر رئيس حزب الشعب الجمهورى الى ان مشروع قانون الإرهاب يأتى فى توقيت تتطلبه المرحلة الراهنة خصوصا ان مصر تعانى من ظاهرة الارهاب بشكل كبير وان هذا القانون اجتهادا فى محله وجاء لتقنين التعامل مع مسألة استخدام المواقع الالكترونية للترويج والتحريض على الاشتراك فى العمليات الارهابية او الانضمام لجماعات ارهابية وهذا الامر اصبح هاجسا لكل دول العالم ومصر تسير على نفس سياق دول العالم فى مكافحة الارهاب.

واضاف ان صدور هذا القانون يمثل محاصرة ايجابية لهذه الظاهرة وان تطبيق هذا القانون حال اصداره يتطلب تكاتف جميع الاجهزة الامنية والنيابة العامة والقضاء وكل مسئول فى الدولة للتعامل مع هذه الظاهرة و القضاء عليها بشتى الطرق.

أنور السادات: كلمة "الرئيس" رسائل ووعود قوية ينبغى أن تترجم إلى واقع

صدى البلد

كتبت ماجدة بدوى

أكد محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية أن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال حفل إفطار الأسرة المصرية تضمنت رسائل قوية هامة تتعلق بحياة ومستقبل المصريين وما تفرضه مقتضيات المرحلة الحالية على الدولة المصرية.

وأشار السادات أن رسائل الرئيس التى قالها خلال حديثه تؤكد إصراره على استكمال الاستحقاق الثالث من خارطة الطريق لانتخابات البرلمانية "حيث وعد بأن تتم الانتخابات بعد افتتاح قناة السويس فى 6 أغسطس وينبغى أن تترجم هذه الوعود إلى حقائق وليس أوهام، وكانت دعوته للمصريين والقوى السياسية أن يتوحدوا ويضع الجميع المصلحة العليا للوطن فوق كل اعتبار رسالة للجميع بأن يكون الوطن أولا وقبل أى شئ خاصة وأن مصر تواجه تحديات داخلية وخارجية، لكنها قادرة على مواجهة هذه التحديات إذا ما توحد أبناؤها وابتعدوا عن الخلاف.

وأشاد السادات بتأكيد الرئيس على حتمية أن يحسن المصريين اختيار نواب البرلمان المقبل ويدققوا الاختيار كذلك طمأنة الرئيس للجميع بأن هناك دفعات من الشباب المحتجزين بتهم كخرق قانون التظاهر وغيرها سوف يتم الإفراج عنهم دفعة تلو الأخرى مشيدا بإشارة الرئيس إلى أن الظروف والملابسات التى مرت بها مصر أفضت إلى ذلك، ويتعين الاستمرار فى مراجعة الموقف إحقاقاً للعدالة.

ولم ينسَ الرئيس أهالى سيناء فى رسائل هادئة تؤكد دورهم العظيم فى حماية الوطن وأهمية تمتعهم بحقوقهم كاملة وكانت تحذيراته شديدة اللهجة موجهة لمن يحاولون الانقضاض على الدولة وإعادتها إلى الماضى ودعوته الصريحة لمن يريد العيش فى سلام وأمان بأن يؤمنوا بأن هناك وطن يستحق أن نعمل فقط لأجله.

نشرت فى : 

 بتاريخ  بعنوان  مصدر
  2015/6/25  أنور السادات: كلمة "الرئيس" رسائل ووعود قوية ينبغى أن تترجم إلى واقع  آخر الانباء

الإصلاح والتنمية : نراجع بدقة التشريعات التى صدرت فى غياب البرلمان

طالب محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " الرئيس / عبدالفتاح السيسي بعدم الإسراف في استخدام سلطة التشريع، لأن هناك الكثير من القوانين لا تتوافر فيها حالة الضرورة التي ينص عليها الدستور وسوف يرفضها البرلمان المقبل عند عرض مشاريع القوانين التي أعدتها رئاسة الجمهورية.

أوضح السادات أن اللجنة التشريعية التى أنشأها الحزب لمراجعة التشريعات التى صدرت الفترة الماضية فى ظل عدم وجود برلمان مستمرة فى عملها وتضم نخبة كبيرة من فقهاء الدستور وأساتذة الجامعات ومن المقرر أن تقدم تلك اللجنة مقترحاتها وتوصياتها إلى البرلمان المقبل.

أكد السادات أن السيسى أصدر سيلًا من التشريعات والقوانين رغم أن التشريعات فى غياب البرلمان تصدرفى حالة الضرورة فقط وهناك أكثر من 100 تشريع وقانون صدر يحتاج إما لمراجعة أو تعديل بعد إنعقاد البرلمان ، خاصة أنه تم إصدارها في غياب البرلمان على مدى 3 رؤساء حكموا مصر بداية من محمد مرسي ، ثم عدلي منصور وإنتهاءا بالرئيس السيسي.

نشرت فى : 

 بتاريخ  بعنوان  مصدر
  2015/6/25  السادات : نراجع بدقة التشريعات التى صدرت فى غياب البرلمان  روز اليوسف
  2015/6/24  "السادات": السيسى أصدر سيلا من "التشريعات" في غياب "البرلمان"   الفجر
  2015/6/24  "السادات" يطالب السيسي بعدم الإسراف في استخدام سلطته التشريعية  الوطن
  2015/6/24  ”السادات” يطالب السيسي بعدم الإسراف في سلطة التشريع  الصباح العربى
  2015/6/24  السادات: السيسي أصدر سيلاً من التشريعات والقوانين في غياب البرلمان  التحرير
  2015/6/24  الإصلاح والتنمية: نراجع بدقة التشريعات التى صدرت فى غياب البرلمان  البشائر
  2015/6/24  محمد السادات يطالب السيسى بعدم الإسراف فى إصدار التشريعات  مصر العربية

أنورالسادات : غياب شفافية الموازنة العامة للدولة مخالفة لقواعد الديمقراطية والحكم الرشيد

أكد أ/ محمد أنور السادات " رئيس حزب الإصلاح والتنمية " أن الموازنة العامة للدولة والتى تتم الآن مناقشتها النهائية تمهيدا لإقرارها كان يجب عرضها على الخبراء والمتخصصين واللجان المالية بالأحزاب وهذا لم يحدث ولم نعرف ماذا تم بشأن الموضوعات العالقة فى الموازنات السابقة مثل التشابكات المالية وغيرها وتأثير ذلك على نسبة العجز فى الناتج القومى"

أوضح السادات أن غياب شفافية الموازنة مخالفة بالغة لقواعد الديمقراطية والحكم الرشيد مشيرا إلى ضرورة إتاحة معلومات تفصيلية كاملة ومبسطة وغير منقوصة عن الموازنة العامة للدولة والقيام بحوار مجتمعي حول السياسات العامة للدولة بشكل يضمن مشاركة جميع المواطنين في تشكيل حاضرهم ومستقبلهم وانطلاق مراقبة شعبية فعالة تقلل من الآثار السلبية للفساد على المجتمع وضمانة للاستخدام الأمثل للمال العام والتقليل من فرص إهداره.

أشار السادات إلى أن الشفافية والمساءلة في إعداد الموازنة العامة للدولة حق تحتمه الضرورة الاقتصادية، وركن أصيل من أركان العمل الجاد على رفع كفاءة وفعالية وعدالة الإنفاق العام وتحصيل الإيرادات العامة وتعد شفافية الموازنة العامة للدولة هي الأداة التي بدونها لا يمكن بأي حال مساءلة الحكومة حول كفاءة وفعالية أنشطتها ونزاهة مؤسساتها المالية والتنفيذية.

نشرت فى : 

 بتاريخ  بعنوان  مصدر
  2015/6/29  الأحزاب تدين عدم عرض الموازنة العامة للدولة عليها  الراى
  2015/6/26  قوى سياسية تنتقد الموازنة الجديدة: غير دستورية وتفتقد للشفافية  مبتدا
  2015/6/24  السادات: غياب شفافية الموازنة العامة للدولة مخالفة لقواعد الديمقراطية  صوت الملايين
  2015/6/24  أنور السادات: غياب شفافية الموازنة العامة مخالف لقواعد الديمقراطية  اليوم السابع
  2015/6/24  السادات : غياب شفافية الموازنة العامة للدولة مخالفة لقواعد الديمقراطية والحكم الرشيد  ايامنا
  2015/6/24  السادات: غياب الشفافية بشأن "الموازنة العامة" مخالف للديمقراطية  الوطن
  2015/6/24  «السادات»: غياب شفافية الموازنة مخالفة لقواعد الديمقراطية  فيتو
  2015/6/24  السادات: غياب شفافية الموازنة العامة للدولة مخالفة لقواعد الديمقراطية والحكم الرشيد  صدى البلد
  2015/6/24  «السادات»: عدم عرض الموازنة العامة على الأحزاب مخالف للديمقراطية  القاهرة الان

الأحزاب تطالب بآليات للدعاية الانتخابية

الاهرام

كتبت - عبير المرسى:

(طالبت أغلب الأحزاب بضرورة وجود أليات للدعاية الأنتخابية ومراقبة فعاله لما تقوم ب به بعض الأحزاب من تجاوزات من جانب اللجنة العليا للأنتخابات حتى لا تتكرر اى انتهاكات شهدتها الأنتخابات السابقة لكى تتسم العملية الأنتخابية بالنزاهة و الشفافية وفى هذا الإطار شدد المهندس محمد أنور السادات رئيس حزب الإصلاح والتنمية على ضرورة مراقبة ضوابط الدعاية الانتخابية، ومدتها، وحجم المبالغ التى تنفق عليها، وما يتعلق بمدة الدعاية والحد الأقصى لها فى إطار القواعد التى تضعها اللجنة العليا للإنتخابات فى هذا الشأن.

وأكد السادات على ضرورة التزام كل مرشح بتقديم سجل منتظم وفقًا لمعايير المحاسبة المصرية يدون به مصادر التمويل ومصاريف دعايته الانتخابية، ويتولى الجهاز المركزى للمحاسبات مراجعة حسابات الدعاية الانتخابية للمرشحين، وتضع اللجنة العليا ضوابط وإجراءات إمساك وتقديم هذا السجل للمراجعة .
وقيام المرشح بإخطار اللجنة العليا بأسماء الأشخاص والأحزاب التى تلقى منها تبرعًا ومقدار التبرع.ص

ودعا السادات إلى ضرورة الإلتزام أثناء الدعاية بعدم التعرض لحرمة الحياة الخاصة للمواطنين أو للمرشحين، تهديد الوحدة الوطنية أو استخدام الشعارات الدينية أو التى تدعو للتمييز بين المواطنين، استخدام العنف أو التهديد باستخدامه، استخدام المبانى والمنشآت ووسائل النقل المملوكة للدولة أو لشركات القطاع العام وقطاع الأعمال العام، ومقار الجمعيات والمؤسسات الأهلية، وأيضًا استخدام المرافق العامة ودور العبادة والجامعات والمدارس والمدن الجامعية وغيرها من مؤسسات التعليم العامة والخاصة، بالإضافة إلى إنفاق الأموال العامة أو أموال شركات القطاع العام أو قطاع الأعمال العام أو الجمعيات والمؤسسات الأهلية، فضلا عن الكتابة بأية وسيلة على جدران المبانى الحكومية أو الخاصة، وتقديم هدايا أو تبرعات أو مساعدات نقدية أو عينية أو غير ذلك من المنافع أو الوعود بتقديمها سواءً أكان ذلك بصورة مباشرة أم غير مباشرة والمساواة فى إستخدام وسائل الإعلام المملوكة للدولة فى الدعايا الإنتخابية

كما طالب نبيل ذكى المتحدث الرسمى لحزب التجمع بتطبيق القواعد التى تم الأتفاق عليها فى قانون مباشرة الحقوق السياسية وحظر الشعارات الدينية وكذلك حظر الدعاية الأنتخابية فى دور العبادة كما انه لابد من التصدى للرشاوى الأنتخابية وحظرها وأيضا عدم البدء بالدعاية الأنتخابية قبل الموعد الرسمى لفتح با الدعاية وعدم ممارسة أى دعاية انتخابية امام لجان التصويت

وأشار ذكى الى ضرورة ان تضع اللجنة العليا للأنتخابات هذه القواعد وتكون هناك قوة أمنية تابعة لها وليس لوزارة الداخلية منعا لأهدار الوقت خاصة و ان اللجنة قامت بوضع القواعد فى الأنتخابات السابقة لكن الشكاوى التى وجهت اليها لم يستمع لها احد و الخاصة باى انتهاكات لذلك الأهتمام الكامل وما يتم اقراره من قواعد يساهم فى نزاهة وشفافية العملية الأنتخابية

وقال فريد زهران نائب رئيس الحزب المصرى الديمقراطى الأجتماعى لابد من أن تقوم منظمات حقوق الأنسان والمجتمع المدنى بمراقبة كل هذه الأليات وأساليب الدعاية الانتخابية لأنها تمتلك اساليب لمراقبة الانتخابات والدعاية جزء أصيل من العملية الانتخابية لترفع بدورها اى تقارير خاصة بالتجاوزات لمتابعة ورصد الأنتهاكات ليتم الاستناد اليها من الجهات الرسمية وأضاف زهران ايضا لابد للمرشحين ان يقوموا بمراقبة الانتخابات وفى حال التجاوز يقدمون بلاغات للجنة العليا وذلك سواء كان المرشحون أفرادا او أحزابا .